• 4 ردود على “رسالة اليوم لمحمد مغودي : عن السكادي أتحدث”

    1. يقول Npn2:

      من الصعب جلب مستشهر وهذا الأخير يعرف مآرب السكادي و يعلم أن السكادي غير امين وعظيم التقة..

    2. يقول Npn2:

      السكادي عديم التقة

    3. يقول Jamal:

      من سمعك يا سيدي . الرئيس الكسادي لا يهمه مصلحة الفريق اكثر من المنصب وكما لا يخفى عليكم فالمغربي بطبيعته يتمسك بالمنصب الى اخر رمق في حياته. لا اعتقد انه يمتلك الشجاعة و يترك السفينة لقيادتها من طرف ربان اخر شاب ويريد قيادة الفريق الى بر الامان و الكل يعرف ان خريبكة ولادة و اعطت اطر كفء في شتى الميادين.لوصيكا سيتم اقبارها كالنهضتين السطاتية و القنيطرية.المصالح الشخصية طغت على مصلحة الفريق و بعدما كان يحسب لنا حسن التسيير و الانضباط اصبحنا في عهد النكرة اضحوكة الفرق كيف يعقل تستعيير 3لاعبيين و يصبحوا اساسين في منظومة المدرب و لا يتم اقحامهم ضد الفريق الام هدا يعني انك عديم الشخصية لا تفرض رايك عند التفاوض .بيننا و بينك الزمن و يوما ما سترحل رغما عنك و لوصيكا ستضل في قلوب ابناء مدينة خريبكة رغم كيد المتملقيين و الانتهازيين .ما لا استسغيه هو مكتب مكون من مرتزقة دون دكر الاسماء و الكل يعرف مقداركم

    4. يقول marouane:

      مثل ذلك العنصر لايبالي للكلام المعسول الحل الوحيد لطرده هو الإعتصام أمام إدارة الفريق .

    اترك تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

    *